Free Flow – العيش في تدفق حر

Free Flow - العيش في تدفق حر

لقد أقمت أول عيادة لي في مدينة حيفا وأسست لنفسي مجتمع من الزبائن الثابتين: من خلال التقنيات التي تجمع بين اللمس من فوق الملابس والتنفس وغسيل الطاقة والمحادثات وزهور باخ، قمت بمساعدة الناس على التحرر من العوائق العاطفية والجسدية، وأيضا قمت بتخفيف التوتر والقلق ودرء الأمراض المزمنة والألم والإدمان. كنت أجعل الطاقة تتدفق عبر شرايينهم وأعدت الانسجام إلى أجسادهم ونفسهم.

لقد طورت صيغة تكاملية لتقنيات متعددة وأطلقت عليها اسم Free Flow – ومعناها يتمثل في النتائج التي تم الحصول عليها كنتيجة للعلاج: التدفق الحر لجميع أجهزة الجسم والنفس.

حاليًا أمتلك عيادة ناجحة في رشبون، وذلك بفضل الطريقة الفعالة التي اكتسبت أيضًا سمعة طيبة في جميع أنحاء العالم. يؤمن مرضاي في جميع أنحاء أوروبا بهذه الطريقة ويشعرون بتحسن كبير في حياتهم.

أود أن أكشف لكم أيضًا كيف تعمل الطريقة وتحسن نمط حياتكم بشكل مبهر.

שטיפה אנרגטית| שחרור רגשי וגופני | אליהו ספיר | אליהו ספיר מומחה בשחרור גופני ורגשי.

لتدفق الحر – free flow – توازن الطاقة والتطهير العاطفي

تجربة علاجية متكاملة للتحرر العاطفي والجسدي.

اليوم يدرك العالم الحديث أن الأضرار الذي يسببها التوتر في حياتنا هو السبب الرئيسي للوفاة في القرن الحادي والعشرين!

  • Free flow هي تجربة علاجية تجمع بين المحادثة واللمس من فوق الملابس وغسيل الطاقة والتنفس وعصارات زهرة باخ.
  • الهدف منه هو استعادة توازن تدفق الطاقة في الجسم. يمنحك التدفق الحر للطاقة في الجسم السلام والصحة.

لفهم ما أفعله بشكل أفضل، سأخبركم أنه منذ آلاف السنين أدرك الحكماء العظماء أن الطاقة تتدفق في الجسم. هذه الطاقة هي طاقة الحياة.

من السهل بالنسبة لي شرح الطاقة من خلال مثال السيارة. إذا توفرت للسيارة أفضل الظروف، فستكون الرحلة وتجربة القيادة جيدة.

  • لكي يعمل المحرك على النحو الأمثل، من الضروري الحفاظ على النسبة الصحيحة للأكسجين والوقود. في حالة أن النسبة مختلة، سيتضرر تشغيل المحرك وستتوقف السيارة لاحقًا! إذا قارنا المثال مع جسمنا، فإننا عندما نتنفس أنفاسًا سطحية في الغالب مقابل الأنفاس العميقة، فإن كمية الأكسجين التي تصل إلى الخلايا أقل وستنتج بيئة حمضية في الجسم، والتي ستكون أرض خصبة لتطور الأمراض المزمنة.
  • كل مركبة لها صندوق. إذا كان صندوق الأمتعة مليء لفترة طويلة، فسيؤدي ذلك إلى ترهل السيارة، وسوف تتحرك السيارة ببطء، وتتعثر، وسيكون من الصعب عليها صعود المرتفعات. أما بالنسبة لنا، فالحمولة العاطفية تشبه حمولة السيارة. عندما تكون هناك صدمات نفسية أو ذكريات أو تجارب لم تتم معالجتها وتحريرها، فإنها تتحول إلى شيئ غير مرغوب فيه والذي سيثقل على أدائنا مثل صعوبة تكوين العلاقات. أما في الجانب الجسدي فقد تؤدي الصدمات النفسية إلى تشويش تدفق الطاقة في الجسم، وبالتالي سيضعف جهاز المناعة، وستعمل الأعضاء الأخرى بشكل أقل كفاءة.
  • تحتوي لوحة التحكم في السيارة على أضواء تحذير تضيء عند حدوث مشكلة. ماذا كنتم ستفعلون إذا أنار ضوء في سيارتكم؟ لن يقود أحد سيارة في مثل هذه الحالة لفترة طويلة! نفضل جميعًا الاتصال بالكراج في أسرع وقت ممكن لإصلاح الخلل. دعونا نتحدث عن مشكلة شائعة… الصداع. الصداع هو أيضًا نوع من الأضواء التحذيرية، وبدلاً من حل المشكلة من الجذر غالبًا ما نفضل تناول مُسَكِن، وهذا يشبه وضع ملصق على الضوء وتجاهله. من واقع خبرتي، غالبًا ما يكون الصداع نتيجة التنفس السطحي ونقص الأكسجين في الجسم.
  • تحتاج كل سيارة إلى صيانة دورية وتغيير الزيت والفلاتر وغير ذلك، فكما أن لمركبتك تجهيز لفصل الشتاء، تحتاج أجسامنا أيضًا إلى صيانة دورية من أجل الحفاظ على صحتنا. لذلك كوقاية يوصى من وقت لآخر تلقي علاج دوري.

تم تطوير طريقتي العلاجية من خلال تمعني بالمرضى. جاء إليَّ العديد من المرضى الذين يعانون من آلام في الأكتاف والآلام بشكل عام، ومن الإرهاق وعدم الاستمتاع بالحياة. حتى عندما خلصتهم من آلامهم عادوا إلى بعد فترة بنفس الشكاوى. أدركت أن شيئًا ما يتسبب في حدوث ذلك مرارًا وتكرارًا وأنه من الضروري تعليمهم وإرشادهم إلى الأضرار التي يسببونها لأجسامهم وكيفية عدم الوقوع في نفس الخطأ مرة أخرى. أثناء العلاج علمتهم التحرر مما يعيقهم، وكيف يحسنون تنفسهم بحيث يدخل المزيد من الأكسجين ويبدأ الجسم في إعادة التوازن من تلقاء نفسه.

على مر السنين تعرفت على طبيب إسرائيلي مذهل يحمل اسمًا عالميًا وهو الدكتور نادر بطو ومن خلاله أدركت أن العوائق النفسية يمكن أن تؤثر أيضًا على تدفق الطاقة في الجسم وعلى التنفس، وإذا قمنا بتحرير الشخص من المعيقات فسوف يصبح هادئًا ومسالمًا وحيوياً. تأتي العديد من الأمراض المزمنة من حقيقة أن الجسم غير متوازن. اكتشف الكيميائي الحائز على جائزة نوبل أوتو واربورغ في وقت مبكر من ثلاثينيات القرن الماضي أن السرطان ناجم عن نقص الأكسجين في الخلية. استمع واستوعب فكرة تطور السرطان عندما يكون هناك نقص في الأكسجين! كم هو بسيط! دعونا نتوقف لحظة للتنفس سويًا ولاحظوا أن المزيد والمزيد من الناس يعانون من السرطان والأمراض المزمنة الأخرى. هذه بالضبط هي القنابل التي أتحدث عنها وإذا استطعنا تحييدها الآن يمكننا أن نعيش حياة أكثر صحة.

أبذل قصارى جهدي لأكون محترفًا في المجال الذي أقوم بتطويره. أنا الطالب الأبدي. منذ 19 عامًا، كنت أدرس، أبذل جهدًا كبيرًا للبحث في الموضوع وتحسين العلاج.

أنا أؤمن بشدة بعلاجي، ورائي المئات من الحالات التي عالجتها بنجاح والعديد من التوصيات والشهادات من المرضى الذين تغيرت حياتهم كنتيجة للعلاج. التركيبة التي قمت بتطويرها مبتكرة وستعمل على تحسين جودة حياتكم. من ورائي مرضى تحسنت قدرتهم على التعامل مع التوتر، ساعدت الناس على الخروج من الأزمات والقلق وأصبحوا أكثر وعيًا بأنفسهم وطردوا الألم من أجسامهم، وتحسن نومهم، وعادت الحماسة إلى حياتهم بل وأكثر.

أنا أؤمن أن الرعاية الصحيحة بالجسم والذي ستضمن لنا سنوات عديدة من الصحة. في الخط الصيني على سبيل المثال، يتم الإشارة إلى الصحة برمزين: رمز لشخص مستقر وشامخ مع رمز لشخص مسترخٍ وهادئ هذه هي “أنا أؤمن” خاصتي!

أولئك الذين سيأتون إلي، سوف يتعرفون على تجربة FREE FLOW الفريدة، وسوف يُشحنون بالطاقة والهدوء وسيحصلون على أدوات للتنفس بشكل أفضل ويحسنون نوعية حياتهم.

  • لمن العلاج المناسب؟ العلاج مناسب للجميع تقريبًا! أي شخص يريد تحسين نوعية حياته، والتحرر من العوائق النفسية ويريد التعامل مع ضغوط الحياة اليومية. أقترح عليه المراسلة أو الاتصال.

العلاج فعال في:

  • مشاكل في التنفس، وتحسين التنفس والانتقال من التنفس السطحي إلى التنفس الكامل
  • حالات القلق والاكتئاب والتوتر النفسي
  • آلام الرأس وآلام الدورة الشهرية وآلام الأكتاف ومجموعة متنوعة من الأوجاع
  • الانسحاب من المخدرات
  • مشاكل النوم، والأرق، وصعوبة النوم، وعدم النوم.
  • التحرر من الحواجز النفسية والصدمات.
  • القلق والمخاوف.
  • إعادة الرغبة إلى الحياة.
  • القدرة على إحداث تغييرات في الحياة.

لمزيد من التفاصيل اتصل على: 4213151-054

أنتم مدعوون لقراءة رسائل المرضى حول هذا الموضوع:

 

لقد عانيت من الصداع النصفي بعناد كبير لمدة 30 عامًا

عزيزي الياهو، أردت أن أشكرك على العناية المتفانية والشعور الذي منحتنا إياه جميعًا (لابنتي ولزوجي ولي). نشعر جميعًا بفائدة كبيرة جدًا في الحياة منذ العلاج. وخصوصاً أنا التي عانيت من الصداع النصفي بطريقة عنيدة للغاية لمدة 30 عامًا وبطريقة أدت إلى إزعاج كبير في عملي اليومي. منذ الجلسة العلاجية الثانية يمكن القول إن الألم ذهب وحياتي رائعة. وأيضاً ابنتي التي عانت من الصداع تشعر بالارتياح بعد العلاج. أنا أوصي من يقرأ هذه السطور وأي شخص أعرفه يحمل معه مشكلة ليس لها تفسير أو علاج بأن يأتي إليك للعلاج من أجل التحرر. أشكرك من أعماق قلبي على كل شيء.

ميراف

<< Prev
Next >>

تواصل معنا
تواصل معنا، يسعدني تقديم
المساعدة
الهاتف:  4213151-054
البريد الإلكتروني: [email protected]
العنوان: 9 شارع هتمار، رشبون

    Skip to content